تتنوع عقارات اسطنبول بالذات كونها العاصمة الحيوية والسياحية والاقتصادية للبلاد، لذلك يرغب الكثير من رؤوس الأموال ورجال الأعمال والمستثمرين من كافة أنحاء العالم أن يجدوا مسكناً لهم من مساكن اسطنبول، لأن الإقامة فيها بشكل دائم أو مؤقت أو متقطّع بات أمراً لا بدّ منه وخاصة المستثمرين الشرق الأوسطيين الذي تمثّل لهم عقارات تركيا فرصة استثمارية مهمة وحيوية لتنمية الأرباح وإرساء قواعد لمشاريع استثمارية طويلة الأمد في بلد آمن ومستقر كتركيا.

فإن كنت توجهت نحو إسطنبول باحثاً عن مسكن للإقامة، فلا بدّ أنك تفكّر بالدرجة الأولى بالسكن في شقة من شقق اسطنبول، نظراً لما تقدمه المجمعات السكنية الحديثة في اسطنبول من خدمات ومميزات وتحفيزات رائعة لشراء شقة في اسطنبول.

وكأي خيار فإن شراء شقة في اسطنبول له إيجابيات كثيرة قد تجذب المشترين نحو شرائها، لكن بذات الوقت ينبغي أن ينتبه المشتري إلى عدة جوانب قد لا تناسب بعض المشترين، وهذا هو محور حديثنا في مقال اليوم، حيث كما عودتكم شركة الفنار العقارية أنها تطرح مواضيعها بشفافية مطلقة لا تبتغي من ذلك إلا إيصال النصيحة السليمة والمعلومة الصحيحة لمتابعي موقعنا الالكتروني ووسائل التواصل الخاصة بنا.

ينبغي أن تضع في حسبانك النقاط التالية قبل شراء بيت في اسطنبول ضمن المجمعات الحديثة:

 

  • أسعار الشقق في اسطنبول:

 

النقطة الأولى والأهم عند البحث عن شقق في اسطنبول هي أسعار العقارات عموماً ثم أسعار المنازل في المجمعات السكنية الحديثة في اسطنبول، قد تجد أنها باهظة الثمن إذا ما قارناها بأسعار الشقق العادية في إسطنبول، لكن ينبغي أن نركز على عدة جوانب مهمة وضرورية:

ـ إنّ أسعار العقارات في تركيا بشكل عام هي أخفض من أسعار العقارات في عدة دول من العالمين الأول والثاني، وقد قامت الفنار العقارية  بالمقارنة بين متوسط سعر العقارات في دبي واسطنبول فكانت النتيجة أن عقارات اسطنبول أخفض سعراً بحوالي النصف من عقارات دبي، مع أنها متماثلة وبذات الأهمية وقد تمثل اسطنبول وجهة أفضل للاستثمار نظراً لفرص ارتفاع أسعار العقارات فيها.

اقرأ أيضاً: خمسة أسباب تدفعك لشراء العقارات في إسطنبول

علاوة على ذلك فإنّك يمكن بقليل من الهدوء والتروي أثناء بحثك عن بيت في اسطنبول أن تجد بعض المشاريع العقارية التي تناسبك أسعار العقارات فيها، مع التأكيد أنّ أسعار المنازل في اسطنبول متناسبة مع مميزات العقار والخدمات وعوامل أخرى.

ـ يمكنك لمن يبحث عن بيوت في اسطنبول في هذه الفترة تزامناً مع هبوط الليرة التركية أمام العملات الأخرى أن يجد فرصة مثالية لشراء البيوت في تركيا بأسعار مناسبة له، وكذلك هي فرصة لمن اشتروا سابقاً ويقومون بتسديد الأقساط الشهرية المتبقية دفعة واحدة مستفيدين من هبوط سعر الصرف لليرة التركية وكذلك الاستفادة من الحسومات التي تمنح عند تسديد الأقساط دفعة واحدة.

اقرأ أيضاً: انخفاض الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي يدفع المستثمرين لشراء عقارات في تركيا

ـ كذلك يمكن الالتفاف على مسألة الأسعار وغلائها بشراء عقارات قيد الإنشاء في اسطنبول فذلك يكون أرخص ثمناً، تقوم العديد من شركات الإنشاء والإسكان في تركيا بطرح شقق من مشاريعها للبيع قبل إتمام البناء، وهي تكون أرخص من العقارات الجاهزة، وفيها سلبية واحدة أنك ستنتظر حتى موعد اتمام البناء، ويمكنك تجنباً للاستعجال أن تستأجر شقة في منطقة قريبة من عقارك، على الأقل يمكنك أن تأخذ فكرة عن الحي والحياة فيه قبل أن تشتري الشقة.

اقرأ أيضاً:  67% من مبيعات عقارات تركيا في أيار/مايو عقارات قيد الإنشاء

 

  • خدمات المجمعات السكنية والعوائد الشهرية:

 

بالرغم من كون الخدمات التي تُقدّم في المجمعات السكنية في إسطنبول هي من الخدمات الراقية والمتميزة، بل إنها تعتبر من أكثر المحفزات لاستئجار أو شراء شقق في اسطنبول، إلا أنّ بعض المجمعات قد تفرض على القاطنين في البناء عوائد شهرية، أي مبلغاً معيناً قابلاً للزيادة في أعوام لاحقة كبدل للخدمات المتوفرة في المجمع، ولدفع تكاليف أداء الخدمات ورواتب الموظفين القائمين عليها.

من الجيد أن تلتفت إلى حجم الخدمات وكفاءتها قبل شراء شقة في اسطنبول، وغالباً تكون الخدمات:

ـ حراسة أمنية على الباب، تنظيف مستمر للبناء، المصاعد الكهربائية، بالإضافة إلى القائمين على الحدائق والمسابح والملاعب كونها مرافق ترفيهية يستفيد منها القاطنون في المشروع السكني.

بالإضافة إلى ذلك قد تحوي بعض المشروعات السكنية في اسطنبول مراكز تجارية أو مطاعم أو مقاهي.

 

  • الفرق بين السكن في شقة أو في فيلا في اسطنبول:

 

هذه الفقرة بالذات مخصصة لمن اعتادوا على السكن في فلل ومنازل مستقلة، فقد لا يجد من المريح له أن يكون جدار منزله (شقته) هو نفسه جدار منزل جاره، بالإضافة إلى أنه سيضطر إلى مداراة الجيران أكثر مما لو كان في فيلا لوحده.

في الحقيقة يمكن أن تكون هذه من أكثر السلبيات التي قد تواجهك خاصة المعتادين على السكن المستقل والمنازل الواسعة الكبيرة حيث الراحة والهدوء، يجب أن تعتاد عند السكن في شقة من شقق اسطنبول على أن تجد من يشاركك المسبح أو أخذ قسط من الراحة في الحديقة.

ولكن في الوقت ذاته لن تعود بحاجة إلى مراقبة ورعاية حديقتك وقص العشب والعناية بالأزهار والأشجار، هذه الأمور هناك موظفون خاصون بها ولست مضطراً للتفكير في أمور خارج حدود شقتك، وبشكل مختصر نستطيع أن نقول أنه من الصعب أن نقارن بين شراء شقة في إسطنبول أو فيلا إنما لكل واحدة مزاياها وخصائصها، ويبقى الأمر الفاصل بينهما هو القدرة على التأقلم.

الحياة في اسطنبول مليئة بالمحفزات وخاصة العيش في شقة في اسطنبول مستفيداً من الأسعار المعقولة نسبياً بالإضافة إلى الخدمات المتميزة مع أهمية الحماية والأمن إلى جانب النظافة والهدوء ووسائل الترفيه الكثيرة، فلذلك من يفكر بتملك شقة في إسطنبول ننصحه في الفنار العقارية أن لا يتردد في تحقيق حلمه، والانتقال إلى منزل الأحلام الخاص به.

للإطلاع على أشهر المشاريع العقارية في إسطنبول، اضغط هنا.