تعرف على حجم الاستثمارات الإيرانية في عقارات تركيا تعرف على حجم الاستثمارات الإيرانية في عقارات تركيا

تعرف على حجم الاستثمارات الإيرانية في عقارات تركيا

2019-1-3الأربعاء13:32
ترتبط تركيا مع ثماني دول جوار، من الشمال الغربي بلغاريا واليونان وأرمينيا، ومن الجنوب سورية والعراق أما من خلال الشرق فترتبط بآذربيجان وإيران، فلذلك إن تركيا تعني لجيرانها من الحدود الأوربية بوابة إلى الشرق والحضارة الإسلامية، وتمثل بوابة إلى أوربة للدول الآسيوية المحاددة لها، فلذلك نشطت السياحة بشكل كبير في تركيا، إلى جانب هذا النشاط السياحي وتبعاً لعوامل أخرى زاد من إقبال المستثمرين العقاريين من دول الجوار ليشتروا عقارات في تركيا ويبحثوا عن فرص للاستثمار والتطوير العقاري، ناهيك عن مواصلة تركيا جهودها الحثيثة لجذب استثمارات أجنبية جديدة في قطاع العقارات في تركيا.   تحلّ إيران في محلّ متقدّم من حيث الاستثمار في عقارات تركيا، حيث استطاعت إيران أن تنافس الكويت وروسيا في الأعوام التي سبقت 2015، وإن كان التنافس كان قاسياً بين هذه الدول حيث تمكنت الكويت من حجز المرتبة الثالثة في حجم الاستثمارات الأجنبية في عقارات تركيا لعامي 2016 و 2017، ولكن في النصف الأول من عام 2018عاد المستثمرون الإيرانيون في العقارات التركية إلى الواجهة بقوة، واستقرت إيران بعدد استثمارات مواطنيها في عقارات في تركيا في المرتبة الثالثة متأخرةً فقط عن العراق (المرتبة الأولى) والسعودية (المرتبة الثانية). وبحسب أحدث الجداول الإحصائية الصادرة عن المعهد الإحصائي التركي تركستات TURKSTAT فإن المستثمرين الإيرانيين قاموا بشراء حوالي 800 منزل في تركيا منذ بداية العام 2018. في عام 2014 كانت إيران في المركز الثالث أيضاً إلا أنها تراجعت بشكل مفاجئ إلى المرتبة الثامنة في عام 2015  متأثرة بأحداث سياسية واقتصادية تخص البلدين وسياستيهما الخارجية التي كانت آنذاك تشهد نوعاً من الجفاء أو التوتر البارد، حيث بلغت المبيعات العقارية حوالي 740 منزل في تركيا، بينما في عام 2016 كانت المبيعات العقارية للإيرانيين في تركيا حوالي 660 عقار في تركيا، بينما بلغت 790 بيت في تركيا في عام 2017، ولكن في هذا العام فإنّ التوقعات تشير أنه وحتى نهاية 2018 ستبلغ المبيعات العقارية للإيرانيين في تركيا حوالي 1000 عقار في تركيا. إنّ عودة انتعاش الاستثمار العقاري الإيراني في تركيا يعود لجملة من الأسباب لعل أهمها:
  • القطيعة السياسية التي تعانيها إيران من العديد من دول الشرق الأوسط والدول الأوربية، وخاصة بسبب العقوبات الدولية المفروضة عليها، كما أنّ السياسة الإيرانية الرسمية الخارجية أثّرت سلباً على علاقاتها مع الكثير من الدول كدول الخليج والأردن ومصر، مما حدّ بشكل كبير من نشاطات المستثمرين خارج الحدود الإيرانية، ووجدوا في عقارات تركيا ملاذاً جيداً وبديلاً حقيقياً عن الاستثمارات الأجنبية الأخرى.
  • الوضع المتدهورسياسياً واقتصادياً وعسكرياً في الدول الصديقة لإيران قد ساهم أيضاً في تحجيم الاستثمارات الخارجية لها، فقد كان لإيران منافذ اقتصادية على العراق وسورية واليمن، ولكن الأوضاع الساخة في هذه البلاد وهروب رؤوس الأموال منها وانعدام الأرضية الحقيقية لانطلاق استثمارات جدية وخاصة على مستوى القطاع العقاري ساهم في تحويل الاستثمارات الإيرانية نحو العقارات التركية كونها أقرب الدول إليها وأكثر أمناً وضماناً.
  • إن الوضع الاقتصادي المتردي في إيران إلى جانب المظاهرات التي تحدث بين فترة وأخرى وأزمة العملة الإيرانية قد أثرت بشكل واضح على إمكانية استقرار الاستثمارات داخل إيران وخاصة في الجانب العقاري، وكان لا بدّ للمستثمرين الإيرانيين من وجهات أفضل من الاستثمار المحلي الذي بات كنوع من أنواع الانتحار الاقتصادي، لذلك يعتقد المستثمر الإيراني أن عقارات تركيا تمثّل حبل النجاة لأمواله التي ضاعت قيمتها بفعل اقتصاد بلاده الفاشل.
  • إضافة إلى ماسبق فإنّ أوضاع العقارات في تركيا والنمو في حجم مبيعاتها العقارية، إلى جانب الاستثمارات الأجنبية تجعل التنافس على شراء عقارات في تركيا واحداً من أهم العوامل الدافعة للمستثمرين الإيرانيين والأجانب عموماً للدخول في هذا القطاع المتنامي.
لا تزال الطموحات التركية تجاه نيل المزيد من فرص الاستثمار في عقاراتها أكبر من المستويات الحالية على أهميتها وضخامة مردوداتها، وتنشر وكالات ومعاهد إحصائية عدة بيانات وتوقعات تفضي إلى زيادة في عدد المبيعات العقارية في تركيا لاحقاً، وخاصةً من قبل الأجانب.

إقرأ أيضا

Fanar Realty Logo

القائمة البريدية
دعنا نتصل بك
سجل بياناتك هنا لنتصل بك وسنجيب على كافة تساؤلاتك
العنوان
محلة فوليا، جادة بويوك ديره مركز تورون - برج المكاتب ط: 5 مكتب رقم: 19 34281 شيشلي/إسطنبول

للاتصال
البريد الإلكتروني: info@fanarrealty.com الهاتف: +90 212 822 22 22 الجوال: +90 539 591 99 99
موقعنا

© الملكية الفكرية 2018 كافة الحقوق محفوظة لشركة الفنار العقارية